ساعة آبل تنقذ سيدة تعاني مشكلة في القلب

5 مايو 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
ساعة آبل تنقذ سيدة تعاني مشكلة في القلب

ويكي عرب – أخبار التكنولوجيا

ظهرت ساعة آبل الذكية (Apple Watch) بشكل متكرر في القصص حيث حذرت مرتديها من مشاكل القلب المحتملة، وتمت الإشادة بكونها نظامًا للإنذار المبكر لمشاكل خطيرة في القلب والأوعية الدموية، وفي إحدى الحالات التي تم الإبلاغ عنها حديثًا، فقد قدم جهاز آبل القابل للارتداء دليلاً أفضل على الحالة من المعدات الخاصة بالمستشفى.

ويحكي مقال جديد من مجلة القلب الأوروبية قصة امرأة تبلغ من العمر 80 عامًا تعيش في مدينة ماينز الألمانية، كشفت ساعتها الذكية من آبل عن دليل على حالة قلبية غفل عنها التخطيط الكهربائي للقلب في المستشفى أثناء التشخيص.

ووصلت المرأة إلى المركز الطبي الجامعي في ماينز تشكو من آلام في الصدر، وعدم انتظام في ضربات القلب مع شعور بالدوار، وهي أعراض وصفت بأنها أعراض نموذجية للذبحة الصدرية.

وأجرى الأطباء في المستشفى تخطيطًا كهربيًا تقليديًا للقلب، كشف عن عدم وجود دليل على نقص التروية، لكن المريضة عرضت على الأطباء نتائج اختبارات (ECG) التي أجرتها عبر (Apple Watch)، التي تضمنت “تتبعًا مع انخفاض ملحوظ في مقطع ST”، وهو دليل أدى إلى إغفال الفريق الطبي لمزيد من التدابير التشخيصية العلاجية.

وبالرغم من أن المعدات الخاصة بالمستشفى لا تُظهر إصابتها بمرض نقص التروية، إلا أن الأطباء لاحظوا من خلال نتائج الساعة وجود أدلة على نقص تروية عضلة القلب، التي تحدث عندما ينخفض تدفق الدم إلى القلب، مما يمنع عضلة القلب من تلقي كمية كافية من الأكسجين، وعادةً ما يكون انخفاض تدفق الدم ناتجًا عن انسداد جزئي أو كامل لشرايين القلب.

ونقلت المريضة إلى مختبر القسطرة الذي أظهر صحة ملاحظات ساعة آبل الذكية، وعولجت بدعامة للشريان التاجي، وغادرت المستشفى في اليوم التالي.

وخلص المقال من مجلة الصحة الأوروبية إلى أنه يمكن استخدام (Apple Watch) للكشف عن نقص تروية عضلة القلب.

وجاء في المقال: “يمهد تطوير التقنيات الذكية الطريق لإمكانيات التشخيص الجديدة، وبالتالي، يمكن استخدام (Apple Watch) للكشف عن الرجفان الأذيني أو اضطرابات التوصيل الأذيني البطيني، ليس ذلك فقط، ولكن يمكن استخدامها أيضًا للكشف عن نقص تروية عضلة القلب”.

يُذكر أن شركة آبل أضافت ميزة تخطيط القلب الكهربائي (ECG) مع الجيل الرابع من ساعتها الذكية، وتشير التكهنات الحالية إلى أن الجيل القادم من ساعة آبل الذكية قد يتضمن ميزة للكشف عن مستوى تشبع الأكسجين في الدم، بالإضافة إلى ميزة تخطيط القلب الكهربائي المحسنة.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق